ما هو بروتوكول التواصل وكيف تمارسه؟ تعرف على أسلوب الناجحين في التواصل

الكاتبة : زهرة أمزيل

لا يرتبط الفقر بالمستوى المادي للأشخاص فقط، وإنما يتعلق أيضا بتصرفاتهم وكلامهم وحتى ملابسهم؛ كلما كانت هذه الأمور غير منضبطة وغير مميزة إلا وأظهرت الشخص على أنه فقير. سنتعرف اليوم على أنواع الفقر وكيف تتجاوزها بحيث تنجح في علاقاتك الاجتماعية.

ما يجب أن تستوعبه قبل الدخول في أنواع الفقر

نحن اليوم نعيش في مجتمع مبني على المظاهر، سواء آمنت بهذا أو لا. المسألة ليست أن الجمال جمال الروح والأخلاق، لأن هذه الأخيرة إلى جانب الاحترام وغيرها من المفاهيم التي تُدرس في المدارس لا تقدم بالطريقة السليمة.

ستلاحظ معي أن الكثير من الشخصيات المثقفة يَنْصب عليها المثل هنا، تحمل شواهد مدرسية، مع ذلك تعيش أحد أنواع الفقر. على عكس الشخص، غير المتمدرس في المدارس والذي ربما قضى أغلب وقته في الشارع، يعرف كيف يتصرف وكيف يقنع ويمتلك المهارات الناعمة التي تجعله قادرا على تجاوز المواقف الصعبة بشجاعة.

لا يجب إغفال مسألة أهمية المظاهر في المجتمع كون الأشخاص عاطفيين لدرجة كبيرة. تستطيع أن تتأكد من هذه المسألة أنت شخصيا. كيف ذلك؟ ارتد أجمل ملابسك وأحسنها وقم بزيارة عائلتك أو الذهاب لقضاء غرض إداري ما، أو ببساطة اذهب للمقهى الذي تعودت عليه.

لاحظ كيف سيتعامل الناس معك وتقضى حاجتك.

تعرف على 4 أنواع الفقر

webp

سنناقش الآن أربعة مسائل إذا كنت تعاني من الفقر فيهم فاعلم أنك لن تكون قادرا على جذب الحياة التي تريدها ولا أن تتطور بالمستوى الذي ترغب فيه.

الفقر الأول: فقر الحوار

هنا سنتحدث عن بعض الكلمات التي يجب أن تتوقف عن استخدامها في محادثاتك خصوصا حين تلتقي بشخص ما لأول مرة.

1ـ لا بأس

توقف عن قول كلمة لا بأس! تدل هذه الكلمة على أن قيمتك محدودة. بحيث قد يضرك الشخص مثلا بطريقة ما، يجلس في مكانك، يأخذ شيئا لك… وتقول أنت لا بأس!

غير هذه الكلمة بـ: ما هو المشكل؟ إذا لاحظت شخصا يتجاوز حدوده معك فلا تقل لا بأس، قل ما المشكل؟

هذا السؤال البديل سيضعك في نفس مستوى الطرف الآخر ـ هذه تقنية في التواصل ـ وستوقفه عند حده.

2ـ اسمح لي

هنا ليس الحديث عن الاعتذار إذا أخطأت وإنما الاعتذار بدون سبب وجيه. هناك أشخاص في دقيقتين فقط يكررون كلمة اسمح لي أو أعتذر خمس مرات.

كيف ستحس وأنت تستمع لهذا الشخص؟ بطبيعة الحال، قيمته ستنخفض لديك! الإكثار من هذه الكلمة يدل على أن قائلها إنسان يعيش المذلة وفقدان الثقة في النفس، وينتظر موافقة الناس على تصرفاته.

كلمة اسمح لي المتكررة، تعطي الشخص الآخر جهازا للتحكم فيك. متى أراد مسامحتك سيفعل ووقت لم يرد سيتجاهلك.

3ـ نعم، ولكن…

من أكثر الكلمات السلبية التي يكررها الناس هي: نعم، ولكن. كلما قلت جملة ما أتبعها لك بـ نعم، ولكن… بماذا ستشعر في مثل هذه الحوارات؟ بالإرهاق! هذه الكلمة تُرهق الشخص الذي يستمع إليها ـ إن أردت الحفاظ على محادثات شيقة فابتعد عنها.

البديل لهذا المصطلح هو: نعم، هذا صحيح وأضف عليه… هذا البديل يعطي طاقة إيجابية في حواراتك.

الفقر الثاني: فقر اللباس

إذا كنت تتجاهل طريقة لباسك وترتدي بشكل عادي فهذا سينعكس عليك سلبا. أكدت الدراسات أن الأشخاص الجميلين في أوجههم ومظهرهم أكثر حظا للنجاح في مقابلات الوظائف وفي الزواج مبكرا أيضا.

إن كنت تطمح للتعرف على شخصيات متقدمة عليك، سواء في حفل أو في مناسبة أخرى، فالفقر في اللباس سيمنعك!

تعلم كيف ترتدي بأسلوب يعكس شخصية وطاقتك، هكذا ستستطيع التميز بين أشخاص تعرفهم أو جدد. طريقة اللباس المميزة سترفع حظوظك في الوصول لما تطمح إليه وراء هذه اللقاءات.

الفقر الثالث: فقر التعامل

يتجلى النوع الثالث من أنواع الفقر في فقر التعامل، وهو عدم الخروج من دائرة الراحة. لا تخرج من حيك ولا تذهب للمطاعم ولا تسافر لوحدك… هذه الأشياء التي لا تقوم بها تسبب لك فقدان الثقة وبالتالي حين تتواجد في يوم ما في مكان جديد ستلاحظ لديك فقرا في التعامل لأنك غير متعود.

الفقر الرابع: فقر لغة الجسد

يدخل فقر لغة الجسد أيضا ضمن فقر التعامل، كيف تقف، أكتافك، أين تنظر؟ هل تستمع للطرف الآخر؟ … أم أنك تقف مشدوها وتكرر الكلمات السابقة؟  

من المهم أن تنتبه لما يرسله جسدك من إشارات، فهي أيضا تؤثر على قيمتك الاجتماعية.

السر في لغة الجسد، هو التنفس، تعلم كيف تتنفس بطريقة صحيحة فهذا سيسهل عليك الظهور بمظهر واثق أمام الآخرين.

صحيح أن كل ما أشرنا إليه في أنواع الفقر قد يبدو غير مألوفا لفئة معينة منكم، مع ذلك مارس الاقتراحات السابقة وتدرب عليها يوما بعد يوم.

اعتبر الأمر عبارة عن تمارين رياضية ستتدرب عليها وكلما مارستها كلما أصبحت خبيرا فيها.

شارك الموضوع :

أضف تعليق

تمت إضافة العنصر إلى السلة.
عنصر 0 - د.م. 0.00