مهارة واحدة ستجعلك قائدا لملايين الأشخاص في عام 2022

management emploi 1 5260169

 
بالتأكيد في يوم ما ستكون لاحظت شخصا أثار انتباهك أثناء حديثه؛ شخص أجبرك على الضحك أو البكاء؛ شخص زرع بداخلك الحافز والإلهام للتقدم في حياتك.
 
صحيح أن هذا الشخص قد يكون خبيرا في مجاله، إلا أن الخبرة وحدها لا تفسر الاستجابة المتوهجة التي يثيرها في الآخرين. لدرجة قد تجعل ملايين الناس ينقادون لكلام شخص واحد!
 
هناك شيء واحد؛ مهارة واحدة؛ ميزة واحدة قد تجعلك قائدا لملايين الأشخاص وهي: الكاريزما.
 
يبدو أن البعض قد ولد مع هذه المهارة، لهذا السؤال الشهير الذي دائما ما يطرح هو: هل يمكن تعلم الكاريزما؟ وكيف يمكن اكتسابها؟
 
لكن الجميع يغفل عن معرفة التصرفات التي ستمنعك حتى من حلم اكتساب الكاريزما، لهذا مقالة اليوم مخصصة لتحذيرك.
 
تصلني الكثير من الأسئلة حول كيفية امتلاك شخصية قوية واكتساب القدرة على جذب الأشخاص المناسبين. لهذا الحديث عن موضوع الكاريزما موجه للإجابة على هذه الأسئلة.
 
قبل معرفة ما الذي يمنعك من اكتساب هذه الشخصية القوية، يجب أن تتعرف على مفهوم الكاريزما. لأنك كيف ستكتسب شيئا أنت لا تعرف معناه؟
 
ما هو التعريف الحقيقي للكاريزما؟
 
الكاريزما هي الشيء الذي يجعلك بارزا في أي مكان تتواجد فيه وسط مجموعة من الناس. فقط انتبه! هذا البروز أنت تجذبه بدون جهد منك. فقد يكون مستواك المادي أو المعرفي أو حتى الجمالي متوسطا، لكن مع هذا كله؛ الأشخاص يريدون التواجد إلى جانبك والحديث معك.
 
لكن الشخص الذي يفتقد للكاريزما فقد يكون على سبيل المثال، يركب سيارة يتجاوز سعرها 100 مليون و في كل فرصة تسنح له يتحدث عن مشاريعه، مع هذا كله لا أحد ينجذب لأحاديثه ولا للتواجد برفقته!
 
ما عليك استيعابه في هذه المرحلة أن الكاريزما تنبعث من داخلك وغير مرتبطة بإمكانياتك المادية الخارجية.
 
4 أخطاء تقتل الكاريزما بداخلك
 
1- تدخلك في مجالات لا تعنيك
 
الإنسان كيفما كان ذكائه لا يستطيع أن يفهم في كل المجالات والمواضيع. لهذا محاولاتك لمشاركة آرائك ووجهات نظرك حول كل شيء من أكبر الأخطاء التي تعرقل امتلاكك لكاريزما رائعة.
 
لأن تدخلك في مواضيع تخص أشخاص آخرين سيجعلهم ينفرون منك بدل أن ينجذبوا إليك. فإذا كان تخصصك مثلا هو الصيدلة فلا مجال للدخول في نقاشات حول البورصة، وبعدها ستحتاج لتقديم مبررات وحجج على آرائك و هنا سننتقل للخطأ الثاني.
 
2- تدخلك في مجالات لا تعنيك
 
غالبا السبب في استمرارك على تقديم مبررات بخصوص تصرفاتك وأفعالك ما هو إلا طموح منك لتلميع صورتك أمام شخص ما.  إلا أنه مع الأسف في هذه اللحظة، وبتصرفك هذا، أنت تودع أي احتمال بأن تظهر كصاحب شخصية كاريزمية.
 
فإذا كنت تتذكر التعريف الذي شاركته معك حول الكاريزما، فالإنسان الذي يتصف بها لا يقوم ببذل أي جهد مضاعف. على العكس تماما قد يمر من أمامك دون أن يحدثك لكن مع هذا تنجذب إليه!
 
أعلم أنه في محيطك تتواجد شخصيات سامة تطالبك دوما بتبرير أفعالك وأقوالك تجاهها. فقد تكون تشتغل على مهمة ما ويحاول هو الاتصال بك، وبالفعل لا تجيبه في المرة الأولى. مع هذا يعاود الاتصال بك وينتظر منك تبريرا على عدم إجابتك.
 
أنا آسف لم أجبك لأني كنت أعمل على إنهاء واجباتي الدراسية، أو آسفة لم أرد على اتصالك لأني كنت أطبخ وجبة الغذاء… كل هذه المبررات التي تقدمها لا تزيد من احترام و انجذاب الناس إليك، على العكس فهي تدل على كونك غير مسؤول %100 عن قراراتك.
 
إذا كنت تتساءل، كيف سأعرف هذه الشخصيات السامة؟ ببساطة راقب من يطالبك بالتبريرات و يستنزف طاقتك بتقديمها.
 
3- كثرة الكلام
 
أشهر وأسهل حكمة يحفظها الجميع هي ‘خير الكلام ما قل ودل’ لكن ليس الجميع قادرا على تطبيقها!
 
إذا كنت من الأشخاص الذين يسقطون في فخ الخطأ الأول، بحيث تتحدث حول كل شيء وتضيف إليه هذا الخطأ 3 بكونك تتحدث فيما لا يعنيك مطولا، فأنت بلا شك أنهيت أي احتمال في امتلاك الكاريزما.
 
من خلال تفاعلي مع الناس لاحظت أن هذا الخطأ هو الأكثر شيوعا. لذلك قررت تقديم دورة الذكاء العاطفي لتساعدك على تجاوز الأخطاء القاتلة للشخصية القوية، وتعليمك المهارات الاجتماعية التي ستسهل اكتسابك للكاريزما.
 
استفد من عرض 70 على دورة الذكاء العاطفي قبل 31 دجنبر
 
تعلم كيف تتحدث فقط عن مجالات خبرتك و بصورة وجيزة، ستدفع الناس إلى الرغبة في معرفة المزيد عنك!
وتذكر القاعدة الشهيرة التي أكررها دائما تحدث 30% واستمع 70%
 
4- كيفية تعاملك الجسدي
 
مع أن جوهر الكاريزما القوية ينبثق من الداخل إلا أن الاهتمام بتعبيراتك الجسدية مهم جدا. فكما أنك تتواصل شفهيا بالكلام جسدك أيضا يعتبر لغة للتواصل مع العالم الخارجي.
 
فمثلا الشخص الذي يمشي منحني الرأس ليس مثل الشخص الذي يمشي رافعا رأسه وأكتافه مشدودة. ومع كامل الأسف، فقد برمج العديد منا على أن الشخص الذي ينتمي لطبقة فقيرة أو متوسطة، يجب أن تكون حالته هكذا.
على عكس الطبقات المجتمعية الأخرى، مما يدفعهم للتصرف بطريقة عاطفية بعيدة عن العقلانية، تجعلهم أحيانا يجبرون على احترام شخص ما فقط لارتدائه ملابس فارهة.
 
لكن الحقيقة مغايرة تماما!
 
أغلب أخطاء التعبيرات الجسدية تكون نابعة من قلة الثقة في النفس، وتظهر في المواقف الصعبة والمحرجة والتى يمكن أن يتعرض لها أي شخص ينتمي لأي طبقة اجتماعية.
 
على سبيل المثال، الشباب الذين يقدمون للامتحانات الشفوية ويتم سؤالهم، لماذا سنقوم باختيارك أنت بدلا من مترشح آخر؟
فتجد إجاباته الشفهية هي: لأني أنا أملك هذه المهارات والخبرات… ولكن تصرفاته الجسدية معاكسة لهذا تماما.
نبرة صوته منخفضة جدا؛ يتمتم أثناء كلامه؛ وعينيه تنظر لمكان ما في قاعة الامتحان. بدل أن يتكلم بصوت واضح ومباشر وينظر بشكل متوازن للطرف الآخر.
 
موازنة كلامك و تعبيراتك الجسدية أمر أساسي إذا كنت تطمح للحصول على كاريزما!
طريقة كلامك؛ ظهرك المرفوع؛ أكتافك المشدودة؛ نظراتك الموزعة بشكل جيد؛ ابتسامتك الخفيفة، كلها عوامل تلعب دورا مهما في درجة تأثيرك على الآخرين.
 
هل يكفي تجنب هذه الأخطاء الأربعة لاكتساب الكاريزما؟
 
لا أبدا!
 
ستساعدك بالتأكيد معرفة هذه الأخطاء والعمل على إصلاحها، لكنك إذا كنت تطمح فعلا للتأثير في الآخرين فلا بد من خطوة مهمة وضرورية وهي امتلاك مشاريع شخصية.
 
أهمية وجود مشروع شخصي تتجلى في سرعة جذبك التلقائي لأشخاص مهتمين بمشروعك و يفهمون فيه، بحيث تتحول علاقاتك المهنية هذه معهم إلى علاقات شخصية ثرية.
 
إن امتلاك الكاريزما يعني قدرتك على اتخاذ القرارات الصائبة المتعلقة بمشاريعك الشخصية. فمثلا الشخص الذي يعرف اهتماماته من السهل عليه أن يرفض مهام جديدة لا علاقة لها بمشاريعه.
في حين أن غياب هذه المشاريع سيجعلك في مهب الرياح! كل من يريد شيء سيطلبه منك، كل من يريد تفريغ طاقاته السلبية سيلجأ إليك، لماذا؟ لأنك تعيش الفراغ!
 
 
اليوم وقد تعرفت على الأخطاء الأربعة التي تقتل الكاريزما، دورك الآن هو التدرب على تجنبها بشكل يومي. لكن إذا كنت لا تعلم من أين تبدأ هذا التدريب بالضبط وتريد تسريع وصولك للكاريزما الجذابة، فالحل هو الاشتراك في دورة الذكاء العاطفي قبل إنتهاء عرض نهاية السنة فرصتك الاخيرة قبل نهاية العرض إضغط هنا للاستفادة

لمشاهدة الحلقة الخاصة بهاذا الموضوع

dfgg
مهارة واحدة ستجعلك قائدا لملايين الأشخاص في عام 2022 3

أضف تعليق

تمت إضافة العنصر إلى السلة.
عنصر 0 - د.م. 0.00